Exchange Rate
Exchange Rate |
Thu, July 07, 2022 at 16:00
كلنا حدّك يا بيروت

كلنا حدّك يا بيروت

عندما واجهت بيروت أكبر كارثة في تاريخها، لم يستطع الشعب اللبناني أن يبقى مكتوف الأيدي وأن يدع عاصمته وشعبه يعانيان بمفردهما. البعض حمل المكانس والرفوش، والبعض الآخر وزّع الطعام والماء. كلنا أردنا أن نلعب دورًا. كلنا أردنا أن أن نقف "حدّ بيروت". بما في ذلك شركة OMT.

استجابةً إلى انفجار الرابع من آب، أطلقت شركة OMT مبادرة "كلنا حدّك يا بيروت"، بهدف التبرّع بمليار ليرة ومساعدة 1000 عائلة من العائلات الأكثر حاجة والمتضرّرة من انفجار بيروت. وضعت OMT يدها بيد كاريتاس التي قدّمت لائحة العائلات وتوجّه المدراء وأعضاء الفريق إلى الأحياء المتضرّرة لمقابلة العائلات وتقديم الدعم.
لم تكن هذه الزيارات متشابهة، فلكل بيت قصّته ووجعه. البعض خسر منزله كليًا واضطر إلى تركه، والبعض الآخر أصيب جسديًا أو خسر أحدًا ما جرّاء الانفجار. لكن وبالرغم من كل الألم والمعاناة، لم يرى فريق OMT-Caritas المشترك إلا القلوب البيضاء والابتسامات الكبيرة.

"كلنا حدّك يا بيروت" هي أكثر من مجرّد مبادرة. فالمبادئ والقيم وراءها تعكس جوهر ثقافة OMT. وبعد زيارة العائلات، عاد فريق OMT حاملًا بصيص أمل، فقد تكون البيوت مصدّعة، ولكنها قوية بسكّانها وبقناعتهم أن الغد أفضل.